عاجل
Foto

أربعة أسباب وراء خروج المنتخب من أمم إفريقيا 

لا شك أن خروج المنتخب الوطني من دور الـ 16 وخسارته على يد منتخب جنوب أفريقيا، كان أمر متوقع وليس مفاجأة، لمحللين كرة القدم وجماهير الكرة المصرية، الذين رأوا وانتقدوا أداء المنتخب السيء، خلال المباريات التي خاضها بالبطولة

خسارة المنتخب كان أمر متوقع وليس بمفاجأة، ولكن كان الأمل هو الذي يسيطر على قلوب أي مشجع مصري داخل الاستاد وأمام التلفاز، فلا أحد يحب أن يرى منتخب بلاده خارج نهائي البطولة

"الفريق" يرصد الأسباب الأربعة الأبرز وراء خروج المنتخب من أمم أفريقيا

1- الاختيارات العشوائية 

اختيارات المكسيكي أجيري كانت سيئة للغاية، وهذا ما أكده أكثر من ناقد ومحلل رياضي في مصر، ولكن كان لا احد ينصت لنداء العقل وقتها، فكان يجب تواجد خمسة لاعبين بالمنتخب بدلا من بعض اللاعبين التي دخلت قائمة اختيارات أجيري لأمم إفريقيا، على سبيل الاسماء ثنائي الزمالك "محمود كهربا وعبد الله جمعة" وثلاثي الأهلي "رمضان صبحي وعمرو السولية ومحمد هاني"، يتمتع هؤلاء اللاعبين بالخبرات الإفريقية والاحتكاكات الدولية خلال مشاركتهم مع أنديتهم في البطولات القارية، ولكن دخل على حسابهم لاعبين دون المستوى، مثل "وليد سليمان وعلي غزال ومحمد النني وأحمد أيمن منصور وعمرو وردة". 

2- التمركز الدفاعي الخطأ

عانى منتخب مصر من أول مباراة بالبطولة من التنظيم الدفاعي والتمركز الصحيح، وإذا كنت نسيت كرة "بيليات" تفكرك، ووضح الخلل الدفاعي بشكل كبير، أمام منتخب جنوب إفريقيا، في مباراة اليوم، والذي نتج عنه خسارة المنتخب والخروج من إفريقيا، ولولا بسالة "الشناوي" لكن تعرض مرمى المنتخب لأكثر من هدف

3- عدم التنظيم الهجومي

خلال ثلاث مباريات خاضها المنتخب المصري أمام كلا من زيمبابوي وجمهور الكونغو وأوغندا، لن يقدم أجيري واللاعبين أي هجمة منظمة، جاءت الأهداف الخمسة للمنتخب عن طريق مهارة فردية لتريزيجيه ومحمد صلاح، وهدف وحيد جاء من هجمة منظمة وكان هدف المحمدي في مرمى أوغندا عن طريق عرضية لأيمن أشرف، أما باقي الأهداف من كرة ثابته ومهارة فردية، لن نري أي شكل هجومي منظم طوال الثلاث مباريات بدوري المجموعات، ومباراة دور الـ 16 وهذا أكبر دليل على أن المكسيكي أجيري يلعب دون وعي تكتيكي ولا أي خطة هجومية


4- تذكرة الـ200 جنية وغياب الجماهير 

لا تنصدم من هذا السبب نعم أقول غياب الجماهير، جمهور الكرة لا يملك سعر تذكرة مباريات الأمم الإفريقية، جمهور الكرة يذهب من أجل بث الحماس داخل قلوب اللاعبين، ولكن لا نرى أي نوع من أنواع التشجيع الذي نعرفه عن جماهير كرة القدم الحقيقية، إلا أن يذهبوا من أجل نزهة داخل المدرجات والتصوير السيلفي وليس من أجل مساندة لاعبي المنتخب.  




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك