عاجل
Foto

كيف اشتعل الصراع بين الأهلي والزمالك وبيراميدز مبكرا على رباعي الدراويش؟

اشتعل الصراع مبكراً بين الأهلي والزمالك وبيراميدز، على ضم عدد من العناصر المميزة، في فريق الإسماعيلي، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وهناك بالفعل تحركات من الإدارات الثلاثة، على ضم أبرز المواهب في القلعة الصفراء.

الفريق يكشف أبرز الصفقات المطلوبة من فريق الإسماعيلي في الأهلي والزمالك وبيراميدز:

1-محمد عواد:

رغم صعوبة موقفه في التواجد ضمن حسابات منتخب مصر، خلال كأس الأمم الأفريقية المقبلة، لكنه يصبح أحد أهم أهداف الأندية الثلاثة الأهلي وبيراميدز للحصول على خدماته في الصيف المقبل، وشهدت بالفعل الفترة الماضية تحركات قوية من الأندية الثلاثة لضمه، ومحاولات لإقناع اللاعب بالعودة للدوري المصري، بعد انتهاء تجربته مع الوحدة السعودي بنهاية الموسم.

2-باهر المحمدي:

جاء المستوى الفني الجيد الذي قدمه مع منتخب مصر بالفترة الماضية، ليجعله يعود لحسابات نادي الزمالك من جديد، الذي يسعى لضمه وشهدت الساعات الماضية تجديد المفاوضات مع إدارة الدراويش للتعرف على المقابل المادي للصفقة، ومحاولة ضم اللاعب بشكل نهائي، في وقت يضع ايضا الأهلي اللاعب ضمن حساباته لرؤية لاسارتي حاجة الخط الخلفي لتدعيمات بالموسم المقبل، كما يعتبر باهر ايضا مطلوب في بيراميدز لتدعيم صفوفه بالموسم الجديد.

3-محمود متولي:

يضعه النادي الأهلي ايضا ضمن حساباته في المواسم الأخيرة، لترميم خط دفاعه، ويسعى لاستغلال تعثر مفاوضات التجديد بين اللاعب وإدارة الإسماعيلي، من أجل محاصرة القلعة الصفراء، في انتقالات الصيف، من خلال عرض مقابل مادي وبعض الصفقات التبادلية لحسم الصفقة، ويدخل ايضا بيراميدز بالصفقة بقوة، من أجل التعاقد مع اللاعب خاصة انه كان مطلوب في الموسم الماضي، ولكن رفض الإسماعيلي عرضه للبيع.

4-محمد صادق:

عرض عدد من وكلاء اللاعبين على نادي الزمالك بالفترة الماضية، التعاقد مع محمد صادق الظهير الأيسر للإسماعيلي، لبحث امكانية الحصول على خدماته، ورغم اشادة الأهلي ايضا بمستوى اللاعب وامكانياته ولكن قد يصرف النظر عن ضمه بسبب وجود طفرة عددية بمركز الظهير الأيسر بصفوفه، بالإضافة إلى تركيز القلعة الحمراء، على ضم باهر أو متولي من القلعة الصفراء لحاجة الفريق لخدماتهم بالموسم الجديد.
ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه، ماذا تفعل إدارة الدراويش أمام رغبات الأندية الثلاثة في ضم عناصر الفريق؟.

بالتاكيد ستحقق إدارة الإسماعيلي أرقام خيالية في حالة التفريط في عدد من الأسماء المذكورة، ولكن ستصبح الإدارة مطالبة بقوة بالبحث عن عناصر مميزة سواء محلية أو أجنبية لتدعيم الفريق الأول، تمتلك الرغبة والطموح، من أجل وضع فريق الإسماعيلي بشكل جيد بالمسابقة، فليس من المقبول أن يتواجد الفريق بالمركز السابع هذا الموسم ويودع البطولة العربية والبطولة الأفريقية، بعد أن تواجد بالمركز الثاني بالموسم الماضي.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك