عاجل
Foto

كيف فرض البنزرتي التعادل أمام صن داونز وفشل الأهلي؟

عكس المتوقع، تمكن فريق الوداد المغربي بقيادة فوزي البنزرتي، من فرض التعادل السلبي، على صن داونز في لقاء الإياب على ملعب بريتوريا، ليتأهل بطل المغرب للمباراة النهائية، مستفيداً من نتيجة الفوز في لقاء الذهاب بملعب محمد الخامس بنتيجة 2/1.

ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه بقوة، كيف تمكن البنزرتي من فرض التعادل رغم أن نفس المنافس قد تمكن من الفوز على الأهلي بخماسية تاريخية؟:

- تمكن الوداد من فرض رقابة قوية، على عناصر صن داونز خلال الكرات العرضية والثابتة، والتي تمثل خطورة كبيرة لفريق صن داونز وتحديدا في المباريات التي يخوضها على ملعبه، فهناك حفظ شديد للعناصر الدفاعية حتى لطريقة تنفيذ صن داونز للضربات الركنية والتي يتم توزيعها على القائم الأول.

- فرض الوداد المغربي، رقابة شديدة على جناحي فريق صن داونز، من خلال إفساد كم كبير من الهجمات، عن طريق منع وصول الكرات العرضية سواء من الجبهة اليمنى أو اليسرى، والتي كانت سبباً رئيسياً للخماسية التي تعرض لها الأهلي في لقاء الذهاب بالدور ربع النهائي.

- يمتلك فريق الوداد قماشة يفتقدها النادي الأهلي، وخاصة في منطقة وسط الملعب، حيث لديه العديد من العناصر التي تلعب بمنتهى القوة والشراسة في الإلتحامات والكرات المشتركة، وهي أحد العوامل الهامة التي يحتاجها أي فريق في مبارياته الخارجية، ولكن يفتقدها الأهلي، حيث لا يمتلك لاعب الوسط المدافع القوي.

- هناك تنظيم دفاعي رائع ومميز من جانب الوداد خلال الـ90 دقيقة، بالإضافة تمركز عناصر خط الوسط، أمام قلبي الدفاع، لإفساد هجمات المنافس، ومحاولة بناء الهجمة واللعب على الهجمات المرتدة.

جميع النقاط الماضية تعكس وتؤكد أن فوزي البنزرتي، كان قد حدد هدفه من اللقاء، وقام بدراسة المنافس بشكل مميز، من خلال التعرف على نقاط القوة في صفوفه، عكس النادي الأهلي الذي لم يتعامل مع اللقاء، وربما لم يدرس المنافس من الأساس، فكانت الصدمة.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك