عاجل
Foto

أحمد عويس يكتب| كلنا فاسدون.. لا أستثني أحدًا

 

لا أحد يتحدث في كره القدم الكل يتحدث فقط في الخناقة والتأجيل، والحقيقة أن لا أحد يفكر في مصلحة المنتخب المصري الذي يشارك بعد أقل من أربعة أشهر في بطولة كأس الأمم الإفريقية التي ستقام على الأراضي المصرية، وهي البطولة التي يعني الوصول للنهائي فيها وخسارة اللقب فشل للمنتخب الوطني، لأنه وبإمكانيات أقل وفي ظروف أصعب في البطولة السابقة بالجابون وصل للنهائي، أما الآن البطولة على أرضك ووسط جماهيرك.
 
ولكن هل يفكر أحد في مصلحة المنتخب المصري؟، أرى في الأعين ردًا سريعًا وهو "مش لما الاتحاد المصري لكره القدم يعرف مصلحة المنتخب الأول نبقي نشوف إحنا".
 
ربما تكون تلك مشكلة مصر الآن، الكل يبحث عن نفسه فقط لا أحد يفكر في الجميع أو يفكر في المصلحة العامة، الكل ينظر بنظرة ضيقة جدًا لما له فقط دون النظر لما فيه مصلحة كرة القدم.
 
صراعات بين الكل دون سند أو دليل الكل مخطيء كما قال الراحل العظيم أحمد زكي في مرافعته في نهاية فيلم "ضد الحكومة": "كلنا فاسدون لا أستثني أحدًا من المنظومة الكل يبحث عن ذاته فقط". 
 
الوقت قصير والحقيقة أنني لا أجد حل أو مفر فيما يحدث من الكل، السؤال أين الحل؟، من يتراجع سيتعرض للهجوم ومن يبحث عن حل لن يجد من يقف بجواره ومن ومن ومن ولا مفر من تدخل الدولة، رغم أنني لا أقبل ذلك التدخل في الكثير من الوقت، ولكن الآن الموضوع خرج عن نطاق السيطرة، وهناك أزمة حقيقية وتوتر كبير بين جماهير الكرة المصرية وقطبيها الأهلي و الزمالك، وهناك الكثير من الأزمات ولا أحد يسمع للآخر ولا أحد يبحث عن حلول. 
 
أتمنى أن أرى في القريب العاجل حل جذري لكل تلك الأزمات دون البحث عن مسكنات والحديث عن موسم استثنائي وما إلى ذلك، ضعوا كل شخص في مكانه الطبيعي واحكموا كرة القدم في مصر بالعدل والحق، ختى نتحدث في كرة القدم التي ربما نسينا أنها تلعب في مصر الآن.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك