عاجل
Foto

لماذا يخشى اتحاد الكرة من"بيراميدز"ولا يتمنى فوز الأهلي بالدوري؟

يختلف البعض ويهاجم البعض الأخر تجربة نادي "بيراميدز" ويصنفونها تارة كتجربة استثمارية لن تنجح، او تجربة جاءت بغرض غير الاستثمار، وفى كافة الأحوال لكل شخص الحق فى انه يعتقد ما يريد ، ويقبل ويرفض كذلك، لكن هل من المقبول أن يتمنى عضو من اتحاد الكرة فوز نادي على أخر، او فشل أحد النوادي فى بطولة من البطولات؟ فى الحقيقة ذلك غير مقبولا على الإطلاق من أى شخص يعمل داخل منظومة اتحاد الكرة المصري.

كرم كردي عضو الاتحاد خرج فى تصريحات على راديو"9090" أقرب منها رصاصات على مبادئ الحياد وتكافئ الفرص، عندما سئل عن من يكون بطل الدوري؟ فأجب كردى انه لا يتمنى أن يكون البطل نادى بيراميدز او النادي الأهلي ! نعم هو لم يقل الأهلي لأنه لا يستطيع قول ذلك بشكل مباشر، فتخفى بالإجابة فى نادي بيراميدز، حتى لا يصدم برد الفعل، و لا يكون فى مرمي الهجوم الأهلاوي، وهذا ما يثير التساؤلات، لماذا هذه التصريحات فى الأساس فهي لا تفيد المنظومة الرياضة،ولن تعطي صورة جيدة للاتحاد المصري المسئول عن تنظيم بطولة الدوري، فعندما يخرج أحد أعضاءه بتمني فوز نادي بالبطولة ويخشى من أن يحصل عليه نادي آخر، تصبح البطولة محل شك، عندما ينظر لاعب فى نادي يلعب ضد الزمالك لحكم اللقاء ماذا يقول له، أنتم تريدون الزمالك يحصل على البطولة، أن تصريحات عضو اتحاد الكرة جعلت المنظومة كلها فى حالة ريبة وشك فى قراراتها وفى حيادها بل وجعلت صورة الدوري وكأنها معدة لنادي بعينه.

وفى نفس الوقت لم يعد من الممكن أن تمر تلك التصريحات مرور الكرام على الصقر أحمد حسن المتحدث الرسمى باسم نادى "بيراميدز"، فناديه يخشى عضو اتحاد الكرة أن يفوز بالدورى، وكأن "بيراميدز" نادى "هندي" كما رد الصقر على العضو كرم كردى، وهنا تظهر صورة عبثية للرياضة المصرية ودوامة لا يجب أن نقع فيها بسبب تلك التصريحات التى تبدوا وكأنها ابعد ما تكون عن الأمنيات، الفترة التى تمر بها الرياضة فى مصر على العموم تحتاج لانضباط حقيقى فى التصريحات حيث أن الأجواء الآن ليست كما كانت فى السابق، بل هى أكثر هدوءا واستقرار ولا تحتاج لمن يشغلها مرة أخرى، وعلى الاتحاد وأعضاءه أن يراعوا جماهير الأندية الكبرى وكذلك الأندية الجديدة التى تسعى أن تقدم نفسها كمنظومة رياضة مصرية ناجحة.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك