عاجل
Foto

عامر لن يختلف عن الشناوي وإكرامي..حارس بيراميدز هو الحل

خسر الأهلي العديد من الألقاب الهامة بالسنوات الماضية، بسبب أخطاء ساذجة وغريبة من حراسة، البداية كانت من شريف إكرامي حتى عاد لدكة البدلاء، وبعد أن توسم الجميع خيراً في الحارس محمد الشناوي بعد تألقه في مونديال كأس العالم بروسيا، ولكن عاد للسير على نهج شريف إكرامي في ارتكاب الأخطاء الساذجة والمكلفة!.

يحتاج الأهلي بشكل واضح إلى حارس مرمى من العيار الثقيل، خاصة أن الحارس علي لطفي الذي انتقل للأهلي في الشهور الماضية من إنبي، لا يختلف مستواه الفني عن الثنائي، بل ربما أقل من الشناوي وشريف إكرامي، وذلك ظهر في المباريات التي حصل خلالها على الفرصة.

سيكون اتجاه الأهلي، للمفاوضلة بين عدد من الحراس في الدوري، هو القرار الأقرب، ولكن مستوى جميع الحراس سيكون متقارب وربما لن يختلف عامر عامر الذي تردد أنه ضمن حسابات الأهلي، عن الشناوي وإكرامي.

بشكل واضح يحتاج الأهلي إلى أحمد الشناوي حارس الزمالك السابق، وحارس فريق بيراميدز الحالي، فهو الحل والإنقاذ بالنسبة للقلعة الحمراء، في مركز حراسة المرمى، بما يتمتع به من امكانيات فنية مميزة وقدرة كبيرة على التركيز ورد الفعل، فيحتاج الشناوي فقط إلى مناخ من الاستقرار والهدوء للظهور مع الأهلي بقوة، بعد أن تسببت أزمات الزمالك بالسنوات الماضية في تراجع مستواه.

كما أن فرصة أحمد الشناوي في العودة للزمالك مستقبلا، ستكون مستحيلة، خاصة بعد تصريحات رئيس الزمالك ضده، بأنه تفاوض مع الأهلي، وانه قرر التخلص منه من خلال بيعه لفريق بيراميدز، بالإضافة إلى توتر علاقة الشناوي مع جماهير الزمالك في أكثر من مناسبة سابقة قبل رحيله.

فلماذا لا يجدد الأهلي محاولاته لضم أحمد الشناوي، والتفاوض مع بيراميدز بشأنه، خاصة أن الشناوي كان مطلوب من جانب إدارة الأهلي، عندما كانت العلاقة مثل السمن على العسل بين الخطيب وتركي أل الشيخ الداعم الرئيسي لفريق بيراميدز؟.

أخبار الأهلى

أخبار الزمالك